فهم الانسحاب بعد التوقف عن التدخين

النيكوتين هو مادة الإدمان الرئيسية في السجائر وغيرها من أشكال التبغ.
A+ A-

النيكوتين هو مادة الإدمان الرئيسية في السجائر وغيرها من أشكال التبغ. 

النيكوتين هو الذي يؤثر على أجزاء كثيرة من الجسم، بما في ذلك الدماغ.

مع مرور الوقت، فإن الجسم والدماغ يعتادان على وجود النيكوتين . 
حوالي 80-90٪ من الناس الذين يدخنون بانتظام مدمنون على النيكوتين.

عندما تتوقف عن التدخين، فيجب أن يعتاد جسمك على عدم وجود النيكوتين. هذا هو الإنسحاب، الإنسحاب قد يكون غير مريحاً.

الرغبة الشديدة في السجائر، والشعور بالحزن أو العصبية، أو صعوبة النوم هي بعض الأعراض الشائعة.

بعض الناس يقولون أنه يبدو وكأنه حالة خفيفة من الأنفلونزا.

بالنسبة لمعظم الناس، أسوأ الأعراض تستمر بضعة أيام إلى بضعة أسابيع. 
التحكم في أعراض الانسحاب والاستعداد لتلك اللحظات الصعبة سوف يساعدك على الشعور بأنك على نحو أفضل .

حقيقة:
أسوأ أعراض الانسحاب تستمر سوى بضعة أيام إلى بضعة أسابيع.  ابق قويا!

يمكنك الاستعداد للانسحاب:

مشاعر الانسحاب عادة هي الأقوى في الأسبوع الأول بعد الإقلاع عن التدخين. 
كثير من الناس لا يحبون شعورالانسحاب. فيبدأ بعض الناس في التدخين مرة أخرى ليشعرون بالراحة.

الأسبوع الأول بعد الإقلاع عن التدخين هو أكثر أوقات التعرض لخطر الانزلاق. لكي تنجح محاولة الإقلاع عن التدخين كن على استعداد بمعرفة ما يمكن حدوثه حتى تتمكن من البقاء بعيدا عن التدخين .

إحدى الطرق التي يجب إعدادها هي استخدام العلاج ببدائل النيكوتين فهي يمكن أن تكون مفيدة للتعامل مع الانسحاب والتحكم في الرغبة الشديدة. يمكن لجميع المدخنين تقريبا استخدام بدائل النيكوتين بأمان مثل اللصقة أو اللبان .

يمكنك استخدام بدائل النيكوتين بالإضافة إلى طرق أخرى مفيدة لتكون على استعداد للانسحاب. على سبيل المثال، يمكنك الاشتراك في جروب للتشجيع، وتقديم المشورة، وتلقي النصائح لمساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين .

“النيكوتين جعلني ميتة، من الداخل والخارج، والآن أشعر بالحرية، النابضة بالحياة، والحيوية، والتركيز، وشعرت أنني أصبحت على قيد الحياة !”
 أروين مدخنة سابقة

  • اسم الكاتب: د.محمد عبد الجواد
  • اسم الناشر: فريق واعي
  • تاريخ النشر: 13 يونيو 2021
  • عدد المشاهدات: 201
  • عدد المهتمين: 53
  • الاكثر قراءة
  • اخترنا لك