ما هي المشاكل التي تحاول التهرب منها بمشاهدة الإباحية؟

إن كنت تعاني من إدمان الإباحية، إنها على الأرجح علامة على أن هناك خللًا ما في حياتك أو ماضيك.
A+ A-

إن كنت تعاني من إدمان الإباحية، إنها على الأرجح علامة على أن هناك خللًا ما في حياتك أو ماضيك.

عن ماذا تحاول تشتيت نفسك؟

في ١٩٨٥، خسرت امرأة في الثامنة و العشرين من عمرها ٢٧٦ رطلًا نزولاً من وزن ٤٠٨ أرطال خلال عام واحد.

على كلٍّ، بعد الحفاظ على هذا التقدم لبضعة أسابيع، بدأت في اكتساب الوزن الذي فقدته خلال فترة قصيرة.

بعد إجراء مقابلة معها، اكتشف دكتور (فينسنت فيليتي) أنها كانت تتعرَّض للاستغلال الجنسي خلال طفولتها لفترة طويلة. لاحظ نفس الباحث تعرُّض مَن انتكسوا من قبلُ لصدمة شديدة.

هل من الممكن أن يكون هذا الاستغلال في سنٍّ مُبكِّرة أدَّى إلى مشاكل صحية وإدمان فيما بعد؟

على الأرجح: نعم، بما في ذلك إدمان الإباحية.

التعرُّض لصدمة يُغذي الإدمان

لاحظ بحث مشهور في عام ٢٠٠١ أُقيم على ١٧٠٠٠ شخصٍ نسبة عالية من الصدمات المبكرة والتجارب القاسية في حياتهم، قاصدين بذلك الاستغلال البدني أو العاطفي أو الجنسي، الإهمال العاطفي، التعرُّض للعنف الأسري، تعاطي أحد الأبوين المواد المخدرة، حالات انفصال الأبوين، طلاقهما أو دخول أحدهما السجن.

على سبيل المثال: ١ من كل ٤ أشخاص نشأ في عائلة مدمنة للكحول أو تعرَّض للعنف البدني، حيث يتعرض ١ من كل ٥ أشخاص لنوع ما من الاستغلال الجنسي.

تأتي المفاجأة الكبرى مع اكتشاف الباحثين للأثر الممتد لهذه الصدمات المبكرة. على سبيل المثال، بالمقارنة مع مَن لم يتعرَّضوا لتجارب قاسية، تزيد فرصة إصابة هؤلاء الذين تعرَّضوا لأربع صدمات مبكرة بإدمان الكحول تصل إلى ٧٠٠٪، و يتضاعف  خطر الإصابة بالسرطان.

والأطفال الذين تعرَّضوا لـ ٦ تجارب قاسية تكون فرصة تعاطي المخدرات ٤٦٠٠٪، و تكون فرصة موتهم بالانتحار ٤٠٠٠٪ حيث تظهِر معدلات المرض النفسي علاقة مباشرة بينه وبين الصدمات المبكرة.

فكر في ذلك: عندما تزعم دراسة ما أن خطر الإصابة بالمرض يزيد ٤٠٪ بأكلنا لمنتج معين، ترى احتجاجًا من العامة على هذا المنتج. ماذا بشأن ٤٠٠٠٪؟

لماذا يُعاني الناس من إدمان الإباحية؟

يبدو أثر الصدمات النفسية في سنٍّ مبكرة في غاية الوضوح، حيث تُهيئ هذه الصدمات المتعرِّضين لها لمشاكل أخرى فيما بعد، بما في ذلك من إدمان الإباحية.

على الرغم من تركيز أكثر الأبحاث على الأثر الممتد لعادة مثل إدمان الإباحية، فإن هناك مؤثرات أخرى تؤدي لهذه العادة. وتؤكد دراسات أخرى ارتفاع نسبة الصدمات النفسية في حياة الذين يعانون من إدمان الإباحية.

تعتبر هذه الصدمات إحدى العوامل المؤدية إلى إدمان الاباحية، لكنها من أخطر العوامل التي يجب ألا نغفل عنها. كما تقول الطبيبة النفسية والكاتبة (إيلانور لونجدن)، عوضًا عن التركيز على "ما الخطب بك؟" يجب علينا أن نركز أكثر على "ماذا حدث لك؟"

مع ما نعلمه من أثر جسيم للصدمات النفسية، إنه لشيء مفاجئ قلة سؤالنا للمصابين بمرض بدني أو نفسي، "ماذا حدث في حياتك مؤخراً؟ هل هناك أي سبب آخر قد يكون هو مصدر ألمك حاليًّا؟ هل أُوذيت بأي طريقة يمكننا مساعدتك في التعافي منها؟"

حمداً لله، بدأ الوضع في التغير. كما يصوغها دكتور (توبي واطسون)، "لقد بدأنا ملاحظة أن معاناة الأشخاص علامة على وجود خطب ما في بيئتنا، سبَّبت هذه المعاناة نوعًا من الإصابة لإنسانية هؤلاء."

ربما يكون هذا صحيحًا بالنسبة لك أيضاً. ربما إن كنت تعاني من إدمان الإباحية، فقد تكون هذه علامة أن هناك خطبًا ما في البيئة من حولك، أو في ماضيك.

لا تقتصر المعاناة على الصدمات النفسية في فترة الطفولة فقط، إنما تمتد لتشمل حالات الانفصال ووفاة الأحبّة. على سبيل المثال، ١ من كل ٣ أزواج تعرَّضت فيها المرأة للعنف البدني، فقد الكثير من الأهالي أولادهم، يواجه الكثير من الجنود ذكريات مؤلمة بسبب الصدمات النفسية أثناء الحروب.

تعاطف مع نفسك

إن كنت ما زلت تتألم من حادث مضى، إذن تعاطف مع نفسك كما كنت ستتعاطف مع غيرك.

هل من الممكن أن يكون هذا سببًا آخر لتوجُّهك للإباحية لتشتيت نفسك؟

إن كان الأمر كذلك، فهذه أخبار جيدة. لأن هناك طرقًا أخرى أفضل لتسكين هذا الألم. ما دمت مستعدًّا لبذل المجهود لتعلم تلك الطرق و تفعيلها في حياتك، فيمكنك أن تبدأ في اقتلاع أحد جذور إدمانك للإباحية.

ابدأ اليوم بالتواصل مع شخصٍ تثق به، تحدث معه عمّا تمر به. ثق فيه، سيساعدك هذا!

  • اسم الكاتب: Holley Jeppson
  • اسم الناشر: فريق واعي
  • ترجمة: يوسف عصام
  • مراجعة: محمد حسونة
  • تاريخ النشر: 29 أغسطس 2022
  • عدد المشاهدات: 1K
  • عدد المهتمين: 33

المصادر

  • الاكثر قراءة
  • اخترنا لك